صبايا نواعم


نتشوق لانضمامك وتوجدك


للبنات والسيدات فقط
 
البوابة*البوابة*  الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 عباس بن فرناس .. اقدم طائرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sesamy
الاداره
الاداره
avatar

♂ ولــد / بنــــت ♀ انثى مُشآركاتيّ : 2389
دُعاآء اليومّ : اللهم اكفني بحلالك عن حرامك واغننى بفضلك عن من سواك
نقآطيّ : 7929
السٌّمعَة : 6
ُعُضويتيّ : 28/11/2008
الموقع : anty.banouta.net
الهوايه : الكتابه
♔ علمـ بلدي ♔ : امـ الدنيا
✿ مزاجِې النـﻬاردهـ ✿ : دلوعة
الاوسمه :

الاضافات
ساعة المنتدى:

مُساهمةموضوع: عباس بن فرناس .. اقدم طائرة   الخميس أغسطس 02, 2012 9:33 am




عباس بن فرناس

أبو القاسم عباس بن فرناس بن ورداس التاكرتي الأندلسي القرطبي (810-887م)

من علماء الامازيغ المسلمين في الرياضيات والفلك والكيمياء والفيزياء .

اشتهر بمحاولته الطيران إذ يعدّه أول طيّار في التاريخ، أصبحت محاولته سلف الباراشوت.
اختراعاته :
اشتهر بكثرة اختراعاته والتي ذكر بعضها المؤرخون. اخترع ابن فرناس ساعة مائية سماها "الميقات"
كان أول من صنع الميقاته لمعرفة الأوقات كما جاء في الأعلام لمعرفه اوقات الصلاه ومعرفه الأيام ومعرفه وقت الشروق والغروب.
، وهو أول من وضع تقنيات التعامل مع الكريستال، وصنع عدة أدوات لمراقبة النجوم.
المنقلة

قال إدريس الخرشاف: كما اشتهر بصناعة الآلات الهندسية مثل المنقلة (آلة لحساب الزمن) (نموذج بالمسجد الكبير بمدينة طنجه) واشتهر بصناعة الآلات العلمية

ذات الحلق

اخترع آلة صنعها بنفسه لأول مرة تشبه الأسطرلاب في رصدها للشمس والقمر والنجوم والكواكب وأفلاكها ومداراتها ترصد حركاتها ومطالعها ومنازلها والتي عرفت بذات الحلق

القبة السماوية

ابن فرناس هو المخترع الأول للقبة السماوية، وكان الناس يقصدون منزله
لمشاهدة ما اتخذه من رسم جميل بديع في منزله. فقد مثل هيئة السماء بنجومها
وغيومها وبروقها ورعودها والشمس والقمر والكواكب ومداراتها.

اختراع الزجاج من الحجارة والرمل

أجمع المؤرخون أن عباس بن فرناس كان أول من استنبط في الأندلس صناعة الزجاج من الحجارة والرمل.

الطيران


يعتبر أول من اخترق الجو من البشر وأول من فكر في الطيران واعتبره
المنصفون أول رائد للفضاء وأول مخترع للطيران، فقد كسا نفسه الريش ومد له
جناحين طار بهما في الجو مسافة بعيدة ثم سقط فتأذى في ظهره. (وقيل انه كسر
ضلعاً من أضلاعه فقط) وكان عمره وقتها يقارب الـ65 لأنه لم يعمل له ذنباً
وقد وصف شعراء عصره هذا الطيران وأسهبوا في الثناء عليه. قال الزركلي قد
كتب أحمد تيمور باشا بحثاً قال فيه لا يغض من اختراع ابن فرناس الطيران
تقصيره في الشأن البعيد فذلك شأن كل مشروع في بدايته.

من الواضح حسب المصادر أن عباس بن فرناس قام بتجربته في الطيران بعد
أبحاث وتجارب عدة، وقد قام بشرح تلك الأبحاث أمام جمع من الناس دعاهم
ليريهم مغامرته القائمة على الأسس العلمية. يقول ابن سعيد في «ذكر
ابن حيان: أنه نجم في عصر الحكم الربضي، ووصفه بأنه حكيم الأندلس الزائد
على جماعتهم بكثرة الأدوات والفنون، وكان فيلسوفاً حاذقاً، وشاعراً مفلقاً،
وهو أول من استنبط بالأندلس صناعة الزجاج من الحجارة، وأول من فك بها "كتاب العروض للخليل،
كثير الاختراع والتوليد، واسع الحيل حتى نسب إليه عمل الكيمياء، وكثر عليه
الطعن في دينه، واحتال في تطيير جثمانه، فكسا نفسه الريش على سرق الحرير،
فتهيأ له أن استطار في الجو من ناحية الرصافة\
». يعتبره المسلمون كما ورد أول إنسان يحاول الطيران، أي قبل الأخوين رايت بـ 1028 سنة.

قام عباس بن فرناس بتجارب كثيرة، درس في خلالها ثقل الأجسام ومقاومة
الهواء لها، وتأثير ضغط الهواء فيها إذا ما حلقت في الفضاء، وكان له خير
معين على هذا الدرس تبحره في العلوم الطبيعية والرياضة والكيمياء فاطلع على
خواص الأجسام، واتفق لديه من المعلومات ما حمله على أن يجرب الطيران
الحقيقي بنفسه، فكسا نفسه بالريش الذي اتخذه من سرقي الحرير (شقق الحرير
الأبيض) لمتانته وقوته، وهو يتناسب مع ثقل جسمه، وصنع له جناحين من الحرير
أيضاً يحملان جسمه إذا ما حركهما في الفضاء، وبعد أن تم له كل ما يحتاج
إليه هذا العمل الخطير وتأكد من أن باستطاعته إذا ما حرك هذين الجناحين
فإنها سيحملانه ليطير في الجو، كما تطير الطيور ويسهل عليه التنقل بهما
كيفما شاء.

من المصادر أن بن فرناس صنع آلة للطيران بعد دراسة وتشريح ميكانيكا
الطيران عن الطيور وأفلح في طيرانه ولكنه بعدما نزل حوكم بتهمة التغيير في
خلقة الله وتم عزله في بيته

بعد أن أعد العدة أعلن على الملأ أنه يريد أن يطير في الفضاء، وأن
طيرانه سيكون من الرصافة في ظاهر مدينة قرطبة، فاجتمع الناس هناك لمشاهدة
هذا العمل الفريد والطائر الآدمي الذي سيحلق في فضاء قرطبة، وصعد أبو
القاسم بآلته الحريرية فوق مرتفع وحرك جناحيه وقفز في الجو، وطار في الفضاء
مسافة بعيدة عن المحل الذي انطلق منه والناس ينظرون إليه بدهشة وإعجاب
وعندما هم بالهبوط إلى الأرض تأذي في ظهره، فقد فاته أن الطائر إنما يقع
على ذنبه، ولم يكن يعلم موقع الذنب في الجسم أثناء هبوطه إلى الأرض، فأصيب
في ظهره بما أصيب من أذى.(و قيل أيضا انه اصيب بكسر في ضلعه)



اعتراف غربي بسبق ابن فرناس


ظهرت أول دراسة حديثة حول اكتشاف أول محاولة للطيران في أوربا، من خلال
بحث علمي كتبه أستاذ التاريخ الأمريكي "لين هوايت"، وتم نشره في مجلة
التكنولوجيا والثقافة (المجلد 2- العدد 2) عام (1960م)؛ حيث أشار فيه إلى
أن أول رائد للطيران في أوربا هو "إيلمر مالمسبري" الذي كان راهبًا في دير
"مالمسبري" بإنجلترا، وقد قام بمحاولته المبكرة للطيران في بدايات القرن
الحادي عشر الميلادي، إذ -كما يقول هوايت- إن "إيلمر" صنع لنفسه أجنحة من
الريش، ربطهما بذراعيه وساقيه وطار بها بنجاح لمسافة محدودة، لكنه سقط على
الأرض وأصيب بكسر في ساقيه وكان ذلك حوالي عام (1010م).

ويعقب "هوايت" على هذه المحاولة قائلاً: "إنه ليس من المحتمل أن يكون
إلهام "إيلمر" قد أتاه من "سوتيونيوس" الذي يصف السقوط القاتل لممثلٍ مسرحي
أخذ دور "إيكاروس" في سلسلة من مسرحيات قصيرة مثيولوجية (خرافية) يلبس
فيها الممثلون أقنعة كانت قد مُثِّلت أمام "نيرون" في العصر الروماني. وليس
من المحتمل كذلك أن يكون إلهام "إيلمر" في الطيران قد جاءه من الأسطورة
اليونانية الخرافية حول طيران "ديدالوس" وابنه "إيكاروس"؛ حيث أن هذه
الأخيرة لم تكن سوى مجرد حكاية خيالية خرافية لا صلة لها بأية وقائع علمية
تاريخية. وإنما الجدير بالذكر في هذا الشأن، هو ضرورة تتبع المحاولات
العلمية التجريبية الشهيرة في التاريخ الحضاري قبل "إيلمر"، والتي يمكن
حصرها في أضخم وأجرأ تجربة علمية للطيران هي تجربة ابن فرناس؛ إذ لم تشبها
أية شائبة من خرافة أو خيال، وإنما تتصف بالمنهاجية العلمية بكل المقاييس.
وإضافةً لذلك، فإن تجربة ابن فرناس، قد صار تطبيقها وفق نظريتين علميتين
وضعها العالم المسلم الشهير، ما زال يؤخذ بهما إلى هذا اليوم في مجال
الطيران".

ومما لا شك فيه أن تجربة ابن فرناس في الطيران، قد كانت المصدر الوحيد
للأوربيين منذ القرن الحادي عشر الميلادي. فمن غير المشكوك فيه أن يكون
رائد الطيران الأوربي "إيلمر" ومن جاء بعده، قد قرءوا عن تجربة ابن فرناس
واتخذوا منها مصدرًا لاستلهام فكرة الطيران في أوربا، وهو ما يؤكده الدكتور
"هوايت" كاتب البحث المذكور حول اكتشاف أول رحلة للطيران في أوربا.

ولكن ما يؤسف عليه أن كُتّأب الموسوعات الحديثة عن الإنجازات العلمية
إذا تعرضوا لتاريخ الطيران، ينصفون "أرفيل رايت" (1877- 1923م) وأخاه
"يلبور" (1867- 1912م) في موسوعاتهم، لكنهم ينسون أو يتناسون منزلة المخترع
المسلم عباس بن فرناس التي احتلها في التاريخ. إن عباس بن فرناس قد سبق
عباقرة القرن العشرين بأكثر من عشرة قرون، علمًا أن الاختراعات في ذلك
العصر تعدُّ من عجائب الدهر. إن اختراعاته المدهشة وتجاربه المذهلة تعد من
مفاخر المسلمين ومآثرهم. لقد كان صاحب مغامرات نادرة، فقد طار وحلق في
الهواء كما تطير الطيور.

ورغم ذلك فإن ابن فرناس هو أول رائد فضاء في التاريخ، وله يعود الفضل
الكبير في تقدم علوم الفضاء التي أخذت تتطور طيلة ثمانية قرون، حتى تمكن
الأخوان "أرفيل" و"ويلبور رايت" من الطيران بواسطة الطيران الآلي في
(1903م).

من موسوعة ويكيبيديا

___________________________________




عودة “ابن فرناس” تشجع الطلاب على علوم الطيران

أبدى عدد من الشباب من زائري معرض ألف اختراع واختراع ببرنامج أرامكو
الثقافي الصيفي 2012م رغبتهم بالالتحاق بكليات علوم الطيران بعد زيارتهم
جناح العالم المسلم (عباس بن فرناس). ويمثل أحد المتطوعين بهذا الجناح
شخصية أبو القاسم عباس بن فرناس الأندلسي القرطبي الذي عاش في الحقبة
الزمنية من (810-887م) وهو عالم في الرياضيات والفلك والكيمياء والفيزياء
واشتهر بمحاولته الطيران وقد أصبحت محاولته سببا لانبثاق فكرة الباراشوت.
ويتحلّق الأطفال واليافعون حول هذه الشخصية التي تنقل لهم المعلومات مع
المجسم الذي يصوّر ابن فرناس بجناحيه إذ يعتبر أول من اخترق الجو من البشر
وأول من فكّر في الطيران. حتى تمكن الأخوان «أرفيل» و»ويلبور رايت» من
الطيران بواسطة الطيران الآلي في (1903م).
وعلى هامش المعرض خُصص جناح للمكتبة والتي تضم عددا من التحف والهدايا ذات
البصمة الإسلامية والعربية العريقة وكتب باللغة العربية وأُخرى بالإنجليزية
لاختراعات العرب والمسلمين في العصور المختلفة. ويهدف هذا الجناح لرفع
مستوى الوعي بالتراث الإسلامي وإلهام الشباب بإيجاد نماذج حياتية يحتذى بها
في شتى الميادين.

صحيفة المدينة



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://anty.banouta.net
 
عباس بن فرناس .. اقدم طائرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صبايا نواعم :: المناره الاسلاميه .. Islamic section :: الاسلام منارة الامم وسر الحضارة .. والاعجاز القرآنى ( مفتوح )-
انتقل الى: